الأحزاب المغربية تقف ضد إرادة شعبها
صورة: أرشيف
06 نوفمبر 2016 منال دية
منال دية
8426

في موقف غير انساني

الأحزاب المغربية تقف ضد إرادة شعبها

رفضت الأحزاب السياسية في المملكة المغربية، الانخراط في مسيرة التضامن مع المواطن محسن فكري الذي قتل دهسا بأمر من قائد شرطة، مسجلة بذلك أسوء موقف ضد الإنسانية.

ونقلت صحف مغربية أن حزبا سياسيا واحدا وهو حزب الأصالة والمعاصرة (المعارض) من ندد صراحة بهذا السلوك، وسار بمناضليه في مسيرات التنديد الحاشدة المنظمة من طرف مواطنين وجمعيات أهلية.

وتجاهل حادثة مقتل الشاب المغربي، حتى حزب العدالة والتنمية الحاكم والمحسوب على التيار الاسلامي، الذي اكتفى رئيسه بن كيران فقط بالتنديد  بالواقعة.

  • amin
    amin الأحد، 18 ديسمبر 2016 08:08 تبليغ

    يا المروكى ...تقولون شعاركم الله الوطن الملك..اين الشعب????!!!
    في الجزائر شعارنا للشعب وبالشعب......الفرق واضح

    شارك التعليق

  • خالد
    خالد الأربعاء، 07 ديسمبر 2016 15:27 تبليغ

    الصحراء مغربية و الشعب متشبت بوطنه و ملكه

    شارك التعليق

  • MAAZOUZI TAZOUTA
    MAAZOUZI TAZOUTA الثلاثاء، 06 ديسمبر 2016 17:31 تبليغ

    النص يحتوي على فعل حقيقي وواقعي وعلى ملابسات فارغة من الصحة، لآن الهالك قام بإختراق القانون وهو من آوقع بنفسه في حفرة الموت وبحركة دون مبالات إشتغلت الآلة وهذه القضية كشفت ما يجري من إفلاس وإحتكار في قطاع السمك، آما الحكومة طبقت القانون على الجميع وتدخلت آكبر وآول سلطة في البلاد بتحقيق ومعاقبة الفاسدون، لا دخل الشرطة في القضية. وآب المرحوم هو من حزب العدالة والتنمية ومن المؤسسين في الحسيمة. حذث مآساوي جعل آثمنة السمك تنخفظ بسبب المراقبة والمحاسبة. آما الإحتجاجات يعرف من ورائها ، كسبقاتها، وهنا النص الإخباري يوضح ويخلط المهوم آن حزب حذيث الولادة يسعى إلى إقتحام الآحزاب العريقة ويخلق مناورات والكل يكشفها وتطرح في المزبلة، وليس الآحزاب المغربية بل حزب واحد وكشف آمره مع الزمن.

    شارك التعليق

  • غيور مغاربي
    غيور مغاربي السبت، 03 ديسمبر 2016 23:04 تبليغ

    تحية طيبة إلى كل الإخوة و الأخوات من القطر الجزائري الحبيب , بعد تحقيقات رسمية وغير رسمية في الحادث الذي شهدته مدينة الجسيمة هو القطرة التي أفاضت الكأس في عالم المافيات المحلية والدولية لنهب وتهريب ثروات البحر والبر . إن من داس على مكبس الطحن في الشاحنة من الخلف كان من طرف أحد أفراد المافيا السمكية التي تصورت أنه بقتل محسن فكري الذي هو الآخر عنصر في هذه المافيا سيتم الوقوف عند الحذث بتلفيقه إلى أحد أفراد الشرطة . لكن التحريات ذهبت إلى أبعد من ذلك وسقط العديد من المجرمين الذين دأبوا على نهب خيرات البلاد . فالقتيل كان أخرج نصف طن من سمك بوسيف الذي يعتبر من الأسماك الحرة الغالية الثمن من ميناء الحسيمة و ذلك خارج الضوابط القانونية وهي بالتدقيق مايلي : 1) تم إصطياد هذا النوع ( بوسف) أثناء راحته البيولوجية حيث المنع والحرص على توالده وتكاثره 2) تم تهريب هذا نصف طن وكميات أخرى من ميناء الناظور إلى ميناء الحسيمة على يد مافيات السمك .3) تم إخراج هذه الكميات من بوابة ميناء الحسيمة رغم تعدد المصالح المعنية من مندوبية الصيد البحري والجمارك والدرك البحري ووزارة الصحة ... في شاحنة عادية (سطافيت للنقل العامومي) دون مراعاة الشروط الصحية والغذائية للبضاعة لولا يقظة أحد رجال الأمن الذي ربط الإتصال برؤسائه الذين أوقفوا الشاحنة الهاربة والمهربة وسط المدينة . 4) بوشرت عملية المصادرة للسمك المهرب في عين المكان من طرف أعوان الصيد البحري بقرار إتلافه الذي لم يرق أفراد المافيا الذين خلقوا فوضى عارمة تحت أعين عناصر الشرطة التي لا دخل لها في العملية قانونيا و إداريا إلا الحرص على الجفاظ على الأمن والنظام العام , وليس التدخل في شأن لايهمها . لهذا إخوتي أخواتي الأعزاء و العزيزات توخوا الدقة في نقل الأخبار ولاتصدروا أحكاما وإستنتاجات خاصة أن الموضوع لازال معروضا أمام القضاء . ولكم مني فائق التقدير والإحترام إن تسلحتم بالمهنية المطلوبة في صحافة التحقيقات , لأن الخبر مقدس والتعليق حر.

    شارك التعليق

  • نورالدين
    نورالدين السبت، 12 نوفمبر 2016 11:49 تبليغ

    اكتفوا بهمكم فالمغرب غني دروسكم والشعب واعي بمغربيته وتشبته بوطنه الام: الله الوطن الملك

    شارك التعليق

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة