موجة حر شديدة تجتاح أوربا
صورة: أرشيف
03 أوت 2018 وكالات
وكالات
322

جلبتها كتلة هوائية ساخنة من أفريقيا

موجة حر شديدة تجتاح أوربا

جلبت كتلة هوائية ساخنة قادمة من أفريقيا موجة حر إلى أوروبا، كما دفعت السلطات  الأوربية الصحية إلى إصدار تحذيرات بشأن أتربة قادمة من الصحراء الكبرى، إضافة إلى ارتفاع غير معتاد لدرجات الحرارة في بعض المناطق الجنوبية.

أصدرت السلطات البرتغالية تحذيرات صحية على المستوى الوطني، بما في ذلك أتربة تتحرك من الصحراء الكبرى، فيما أصدرت إسبانيا تحذيرات مماثلة في 40 مقاطعة، ومن المتوقع أن تسجل مدينة باجة البرتغالية أعلى درجة حرارة السبت لتبلغ 47 درجة مئوية.

وشمالا، وفي السويد، من المتوقع تغيير الحد الأقصى الرسمي لدرجة الحرارة وسط ارتفاع قياسي؛ وقال علماء إن نهرا جليديا في جبل كيبني كايس، وهو أعلى قمة في البلد الإسكندنافي إذ يصل ارتفاعه إلى 2111 مترا، يذوب ولم يعد أعلى نقطة في السويد.

وقال غونهيلد روسكفيست، أستاذ الجغرافيا في جامعة ستوكهولم، إن النهر الجليدي فقد أربعة أمتار من الثلوج في شهر يوليو وحده، حيث شهدت السويد درجات حرارة قياسية تسببت في العشرات من حرائق الغابات، حتى في الدائرة القطبية الشمالية.

وفي فنلندا، ابتكر متجر طريقة جديدة للهروب من الحرارة، فأعلن متجر "كيه سوبر ماركت" في هلسنكي على صفحته على فيسبوك أن الزبائن الذين يأملون في مواجهة الحر يمكنهم النوم ليلا لديه مع وجود مبرد الهواء.

يشار إلى أن المنازل في فنلندا مصممة لمواجهة البرد القارس والرطوبة المعتادة في منطقة الشمال، ولكن ليس درجات الحرارة المرتفعة كالأخيرة.وفي أوروبا الشرقية، عانت بولندا من ارتفاع درجات الحرارة بشكل غير عادي، حيث أدى الهواء الساخن القادم من أفريقيا إلى ارتفاع درجات الحرارة إلى 34 درجة مئوية، كما دخلت محطات الكهرباء في البلاد إلى وضع الطوارئ لزيادة الإنتاج بسبب الاستخدام الواسع لمكيفات الهواء والمراوح الكهربائية.

 

 

 

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة