" أوريدو" يُطلق عرضا ترويجيا على خدمته لتعلُّم اللغات عبر الإنترنت
صورة: أرشيف
13 ديسمبر 2017 سهام. ب
سهام. ب
436

تحت شعار مع »Haya ! iQraa« تعلّموا اللغات وتحصلوا على المصادقة

" أوريدو" يُطلق عرضا ترويجيا على خدمته لتعلُّم اللغات عبر الإنترنت

أطلقت شركة " أوريدو" في سياق بحثها المتواصل لتقديم الأفضل في التكنولوجيا النقالة لزبائنها، عرضا ترويجيا على خدمته "Haya ! iQraa" لتعلّم اللغات عبر الإنترنت.


أكدت الشركة في بيان تلقت " صوت الأحرار " نسخة منه، أنه قصد السماح للزبائن باتخاذ أفضل التدابيرلنهاية السنة، تمنح لهم فرصة الاستفادة من عرضها الترويجي "Haya ! iQraa" مع اشتراك مجاني لمدة شهر واحد، وأضافت أن هذا العرض الترويجي صالح لجميع الزبائن الذين يقومون بتعبئة على MAXY Haya ! 1000، و MAXY Haya ! 2000 و Haya ! 3500وذلك إلى غاية 05 جانفي المقبل.

وأوضح البيان أن هذه الأرضية الجديدة تسمح بتعلّم عدة لغات، لاسيما: العربية، الإنجليزية، الفرنسية، الإسبانية، الألمانية، الإيطالية، الهولندية، البرتغالية، الروسية، التركية، الصينية و اليابانية، وأضاف أنها "Haya ! iQraa" تقترح عدة مستويات للتعلُّم عبر مختلف وحدات التعلم تضم المفردات و الصّرف و اختبارات المُحادثة و تمارين الكتابة.

من جهة أخرى، أكد ذات البيان أنه بإمكان الزبائن الذين لم يقوموا بتعبئاتMAXY Haya! خلال مدة هذا العرض الترويجي،الولوج إلى خدمة " Haya ! iQraa" وذلك بـ 100 دج فقط للأسبوع.

وذكر البيان أن خدمة "Haya ! iQraa " تم إطلاقها بالشراكة مع الرائد العالمي للأرضيات المشتركة لتعليم اللغات الأجنبية عبر الإنترنت "Busuu"، أين يتم المصادقة على كل مستوى من قبل معهد "McGraw Hill".

واعتبر البيان أن ،"Haya ! iQraa" هو الحل الأمثل للأطفال والتلاميذ والطلاب والعمال والمهنيين الذين يرغبون في تعلّم لغة جديدة أو تحسين مستواهم في لغة أجنبية.، وأضاف أنها هذه الخدمة الجديدة تُعد أيضا دعامة للتدريب في تعلّم لغة جديدة وهي بمثابة مُصادقة إتمام لتعلم لغة أجنبية، موضحا أن العرض " متوفرة تحت التطبيقات النقالة Androïd و iOS من خلال الرابط http://hayaiqraa.ooredoo.dzالذي يمنح الولوج إلى أرضية مشتركة أين يُمكن للمستعملين التعاون فيما بينهم لتحسين مهاراتهم اللغوية، مشيرا إلى أن هذا الابتكار الجديد، يؤكد " أوريدو"إرادته في إثراء يوميات زبائنه و تعميم استعمالات مفيدة و عملية للإنترنت النقالة.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة