الطيب زيتوني يبرز الدور الكبير لإذاعة "صوت الجزائر" المكافحة
صورة: أرشيف
17 ديسمبر 2019 امينة. ع
امينة. ع
454

كانت تشكل دعما كبيرا لحرب التحرير

الطيب زيتوني يبرز الدور الكبير لإذاعة "صوت الجزائر" المكافحة

أبرز وزير المجاهدين، الطيب زيتوني، بالطارف، الدور الكبير الذي لعبته الإذاعة السرية "صوت الجزائر" المكافحة إبان ثورة التحرير الوطنية وفي كلمته خلال لقاء تم تخصيصه لإحياء الذكرى الـ 62 لتأسيس الإذاعة السرية الجزائرية 16 ديسمبر 195 في ثاني يوم من زيارته لهذه الولاية أوضح الوزير بأن الإذاعة السرية كانت تشكل دعما كبيرا لحرب التحرير الوطنية مسلطا الضوء على مساهمتها في تعبئة الشعب والمجاهدين، علاوة على إيصال صوت الجزائر إلى الخارج.


وأضاف الوزير بأنه تم نقل القضية الجزائرية عن طريق صوت الجزائر المكافحة وبلغ صداها إلى الجبال والصحراء والمدن والقرى وبعد أن نوه بمهمة وسائل الإعلام عبر مختلف مراحل المقاومة و الكفاح من أجل تحرير البلاد بدءا من تأسيس جريدة المقاومة الجزائرية في 22 أكتوبر 1955 ذكر زيتوني على وجه الخصوص بدور الإذاعة السرية و وكالة الأنباء الجزائرية ويومية المجاهد في إسماع صوت الثورة عبر العالم.

و أردف بأن وسائل الإعلام عرفت أيضا كيف تعبئ الشعب غداة الاستقلال وعلى مواصلة مسار التنمية والتشييد مؤكدا بأنه تم أداء المهمة بكل جدية و مسؤولية سواء بالنسبة للتنمية أو الدفاع عن القضايا العادلة للشعوب وخلال هذا اللقاء الذي حضره مشاركون قدموا من مختلف ولايات الوطن تم عرض شريط وثائقي حول تاريخ تأسيس الإذاعة السرية والدور الذي لعبته وسائل الإعلام إبان ثورة التحرير الوطنية.

وتميز الاحتفال بالذكرى ال62 لتأسيس الإذاعة السرية الجزائرية بتنظيم معرض للصور والوثائق التاريخية حول الخطين المكهربين شال وموريس إلى جانب بورتريهات لمحاربين من المنطقة. وقد استهل وزير المجاهدين اليوم الثاني من زيارته لولاية الطارف بالترحم على أرواح الشهداء قبل أن يشرف على مراسم ربط 1600 منزل بمنطقة سيدي قاسي ببلدية ابن مهيدي بشبكة الغاز الطبيعي. 

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة