الأفلان يعزز موقعه في المجالس المحلية المنتخبة
صورة: أرشيف
13 ديسمبر 2017 مجيد. ذ
مجيد. ذ
85

3 منتخبين من "عهد 54" انظموا إلى كتلة الحزب بتمنراست

الأفلان يعزز موقعه في المجالس المحلية المنتخبة

عزز حزب جبهة التحرير الوطني صفوفه من المنتخبين المحليين، بعد إعلان العديد منهم عبر ولايات الوطن التحاقهم بالحزب العتيد قادمين من مختلف التشكيلات السياسية والقوائم الحرة الفائزين في الانتخابات المحلية الأخيرة.


قرر ثلاثة أعضاء بالمجلس الشعبي البلدي ببلدية ابلسة بولاية تمنراست الاستقالة من حزب عهد 54 والانضمام إلى حزب جبهة التحرير الوطني، حسب بيان لمحافظة الأفلان بولاية تمنراست، معززة بذلك كتلة الحزب العتيد في هذا المجلس البلدي.

وتعرف العديد من المجالس الولائية والبلدية المنتخبة حراكا كبيرا بعد أن أعلن العديد من المنتخبين الجدد استقالتهم من أحزابهم والتحاقهم بحزب جبهة التحرير الوطني، كما كان الشأن بالنسبة لعدد من بلديات ولاية البليدة وتيبازة، في وقت قرر رئيس بلدية الجزائر الوسطى بطاش عبد الحكيم الانضمام إلى الأفلان، وكان محل استقبال من طرف الأمين العام للحزب الدكتور جمال ولد عباس.
وكان الدكتور ولد عباس قد أعلن في تصريح سابق أن الأفلان عزز تواجده في المجالس الولائية بعد أن أضحى يترأس 700 بلدية بعد التحاق العديد من المنتخبين الجدد بصفوف الحزب العتيد، بعد أن كان قد حاز على رئاسة 603 بلدية، فيما ارتفعت حصيلته من رئاسة المجالس الشعبية الولائية إلى 34 مجلسا، بعد أن فاز مؤخرا برئاسة المجلس الشعبي الولائي بالجلفة.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة