انتخاب إيشكور لعضوية المجلس الدستوري نجاح جديد لـ"الأفلان"
نائب حزب جبهة التحرير الوطني، حميد بوشارف صورة: أرشيف
07 فيفري 2018 مجيد. ذ
مجيد. ذ
3656

النائب بوشارف:

انتخاب إيشكور لعضوية المجلس الدستوري نجاح جديد لـ"الأفلان"

 وصف حميد بوشارف نائب بالمجلس الشعبي الوطني عن حزب جبهة التحرير الوطني عن ولاية تيسمسيلت انتخاب النائب خديجة إيشكور ممثلة للغرفة السفلى في المجلس الدستوري انتصارا للأفلان وتكريس مبدأ المساواة بين الرجل والمرأة في تولي المناصب العليا في الدولة وفق ما تضمنه دستور 2016.


 قال بوشارف إن اختيار خديجة ايشكور ممثلة للمجلس الشعبي الوطني في المجلس الدستوري، هو انتصار لحزب جبهة التحرير الوطني وانتصار للقاعدة النضالية للأفلان بولاية تيسمسيلت، على اعتبار أن عضو المجلس الدستوري الجديدة تم انتخابها نائبا بالبرلمان عن ولاية تيسمسيلت كما كانت تتولى أمانة محافظة الحزب بذات الولاية.

وفي هذا السياق أشاد النائب البرلماني بـ »قرار تزكية النائب خديجة ايشكور لدخول معترك انتخابات تجديد أعضاء المجلس الدستوري على مستوى الغرفة السفلى«، مؤكدا أن رئيس الجمهورية الذي رافع دوما لضرورة تكريس حقوق المرأة، كرس من خلال انتخاب السيدة ايشكور في عضوية المجلس الدستوري فعليا هذه الحقوق على أرض الواقع، من خلال ما تضمنه دستور 2016 القاضي بتعزيز المساواة بين الرجل والمرأة في المناصب السياسية العليا للدولة.

من جهة أخرى نوه النائب حميد بوشارف بقرار الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني لتكون عضو اللجنة المركزية خديجة ايشكور من بين 3 مرشحين توفرت فيهم شروط تولي هذا المنصب مرشحا للأفلان في انتخابات عضوية المجلس الدستوري عن المجلس الشعبي الوطني.

وفي هذا السياق ذكر بوشارف بالنتائج الايجابية التي حققها حزب جبهة التحرير الوطني منذ تشريعيات ماي 2017 أين فاز الأفلان بـ 3 مقاعد من أصل 5 في المجلس الشعبي الوطني، مرورا بفوزه برئاسة المجلس الشعبي الولائي ورئاسة معظم البلديات في المحليات المنصرمة، معتبرا أن هذه النجاحات ثمرة النظرة الجديدة التي ينتهجها الحزب.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة