تمار: السكن الترقوي متاح دوما للجالية
صورة: ارشيف
03 ديسمبر 2018 خالد.س
خالد.س
2085

أشرف على تسليم عقود ملكية "أل بي بي "

تمار: السكن الترقوي متاح دوما للجالية

أكد وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، أن الاكتتاب في صيغة السكن الترقوي العمومي متاح على الدوام لأفراد الجالية الراغبين في اقتناء مسكن بالجزائر، موضحا أن الأمر يتعلق باكتتاب عن بعد لتسهيل الإجراءات الإدارية لطالبي السكن الترقوي العمومي.


احتضنت القنصلية العامة للجزائر بنيويورك يوما إعلاميا حول برنامج السكن الترقوي العمومي والوكالة الوطنية  لدعم تشغيل الشباب نشطه وزيري السكن والعمل، عبد الوحيد طمار ومراد زمالي اللذان يقومان بزيارة عمل إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وقد استقطب هذا اللقاء، الرابع من نوعه لشرح هذه التدابير للجالية الجزائرية  بالخارج، عددا كبيرا من أفراد الجالية الوطنية اللذين جاؤوا لحضور عرضي  الوزيرين، وقد جرى هذا اللقاء، المندرج في إطار تنفيذ الإجراءات المتخذة من طرف رئيس  الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لفائدة الجالية الجزائرية بالخارج، بحضور سفير الجزائر بواشنطن مجيد بوقرة والقنصل العام بنيويورك صابرينة بوقادوم والمدير العام للمؤسسة الوطنية للترقية العقارية مصباح رابحي.

وخلال تدخله في مستهل هذا اللقاء، أكد وزير السكن والعمران والمدينة أن  الاكتتاب في صيغة السكن الترقوي العمومي متاح على الدوام لأفراد الجالية  الراغبين في اقتناء مسكن بالجزائر، موضحا أن الأمر يتعلق باكتتاب عن بعد لتسهيل  الإجراءات الإدارية لطالبي السكن الترقوي العمومي.

وفي عرض مفصل حول برنامج السكن الترقوي العمومي توقف الوزير مطولا عند أنواع السكنات المتاحة في إطار هذه الصيغة وكذا الأسعار وصيغ الدفع بما في ذلك  التمويل البنكي وكذا منظومة الاتصال الموضوعة من أجل إنجاح هذه العملية التي  عرفت إقبالا من طرف الجزائريين المقيمين بالخارج.

كما سلم الوزير عقود الملكية للمغتربين الجزائريين بالولايات المتحدة الأمريكية الذين قاموا بتسديد قيمة السكن وأوامر الدفع لفائدة المسجلين والذين اختاروا مواقعهم بهذه الصيغة من السكنات.

وقد تم منذ إطلاق هذا البرنامج إلى يومنا هذا، تسجيل اكتتاب 20 ألف جزائري مقيم بالمهجر في هذه الصيغة "سكن ترقوي عمومي" منهم 7.000 مكتتب قاموا باختيار مواقع سكناتهم المقبلة.

وشملت المرحلة الأولى من هذا البرنامج، الذي تم إطلاقه لفائدة الجالية الجزائرية المقيمة بالخارج، 2.247 مسكن موزعة عبر 24 ولاية و التي تعرف أشغال  انجازها الموكلة للمؤسسة الوطنية للترقية العقارية تقدما هاما، كما تم توسيع هذه الصيغة الموجهة للجالية الجزائرية فيما بعد لتشمل 48 ولاية  وهذا بعد قرار رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، يضيف الوزير.

ومن جهته، عرض وزير العمل والضمان الاجتماعي مختلف الصيغ الخاصة بفرص الاستثمار والآليات المتاحة أمام الشباب الراغب في الاستثمار في الجزائر، وتلى عرض الوزيران بث فيلمين قصيرين حول الموضوعين على الحضور، وبهدف التفاعل مع أكبر عدد من الجالية الجزائرية، نظمت القنصلية العامة  محاضرة بتقنية الفيديو عن بعد مع أفراد الجالية المقيمين بولايات أخرى بعيدة  عن طريق الجمعيتين "الجيريان-اميريكان اسوسيايشن اوف نورث كاليفورنيا"، الجمعية الجزائرية الأمريكية لشمال كاليفورنيا و"الجيريان-أميريكان كوميونيتي اوف ميشيغان"، " الجالية الجزائرية الأمريكية للمشيغان".

وفي ختام هذا اللقاء، قدم ممثلو الجالية الجزائرية المقيمة بالولايات المتحدة الأمريكية جائزة امتياز للإدارة في خدمة المواطن للوزيرين اعترافا لهما بالجهود المبذولة بالتعاون مع وزارة الشؤون الخارجية من أجل تنفيذ السياسة الاجتماعية الاقتصادية للبلد.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة