نسبة التضخم تبلغ 3.1 بالمائة إلى غاية جوان 2019
صورة: أرشيف
22 جويلية 2019 ق.ا
ق.ا
765

أسعار المواد الاستهلاكية ارتفعت بحوالي 2 بالمائة

نسبة التضخم تبلغ 3.1 بالمائة إلى غاية جوان 2019

بلغت وتيرة تطور أسعار الاستهلاك في الجزائر على أساس سنوي 3.1 بالمائة إلى غاية جوان 2019 حسب ما كشف أمس، الديوان الوطني للإحصائيات.


يمثل تطور أسعار الاستهلاك على أساس سنوي إلى غاية جوان 2019 متوسط معدل التضخم السنوي المحتسب خلال الـ 12 شهرا الممتدة من جويلية 2018 إلى جوان 2019، مقارنة مع الفترة الممتدة من جويلية 2017 إلى جوان 2018. أما التغير الشهري لأسعار الاستهلاك الذي يمثل المؤشر الصافي لأسعار الاستهلاك في جوان 2019 مقارنة مع مايو 2019 فقد بلغ +3ر0 بالمائة.

وبخصوص التغير الشهري حسب فئة المنتجات فانخفضت أسعار المواد الغذائية بنسبة (-01ر1 بالمائة) في جوان 2019 مقارنة مع شهر ماي من نفس السنة. وأوضح الديوان أن هذا الانخفاض يعود أساسا إلى تراجع أسعار المنتوجات الفلاحية الطازجة (-7ر1 بالمائة).

وبالفعل يفسر هذا التغير الشهري لأسعار المنتوجات الفلاحية الطازجة أساسا بانخفاض أسعار الخضر (-5ر9 بالمائة) والبيض (-8ر7 بالمائة) ولحم الدجاج (-5ر5 بالمائة) والسمك الطازج (-1ر1 بالمائة) ولحم الغنم (-8ر0 بالمائة). من جهة أخرى سجل ارتفاع في أسعار البطاطا (+3ر16 بالمائة) والفواكه الطازجة (+6ر0 بالمائة).

أما بالنسبة لأسعار المواد الغذائية المصنعة فسجلت هي الأخرى تراجعا طفيفا (-3ر0 بالمائة) في جوان الماضي مقارنة مع شهر ماي 2019. أما المواد المصنعة فقد عرفت ارتفاعا بنسبة (+4ر0 بالمائة) على غرار الخدمات (+3ر0 بالمائة) في جوان مقارنة مع مايو 2019 حسبما أوضحه الديوان.

وعلى أساس فئة السلع والخدمات،فإن ارتفاع الأسعار قد مس أساسا أسعار الملابس والأحذية بـ (+2ر1 بالمائة)،و السكن والتكاليف (+7ر0 بالمائة)، أما الباقي فقد تميز بتغيرات معتدلة.

من جهة أخرى، سجلت أسعار الاستهلاك من جانفي إلى جوان 2019 ارتفاعا بحوالي 2 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية حسب معطيات الديوان الوطني للإحصائيات، حيث مس هذا الارتفاع جميع أصناف المنتوجات باستثناء المنتوجات الفلاحية الطازجة التي تراجعت.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة