بنك السلام يحقق أرباحا  قدرت بـ 10 مليار دولار
مدير بنك السلام، ناصر حيدر صورة: أرشيف
04 ديسمبر 2019 فهيمة.ب
فهيمة.ب
1548

بلغ اجمالي تمويلات 19 مليار ، ناصر حيدر يكشف:

بنك السلام يحقق أرباحا قدرت بـ 10 مليار دولار

كشف مدير بنك السلام، ناصر حيدر، عن اجمالي تمويلات البنك لسنة 2018، والتي  بلغت 19 مليار دينار جزائري، بينما بلغ الناتج الصافي للبنك 9 ملايير دينار، فيما سجل صافي الربح  3 ملايير دينار جزائري، وأضاف أن نمو الأرباح ارتفعت بنسبة 30 في المئة، حيث حقق المصرف ارباحا قدرت بـ 10مليون دينار جزائري ما يعكس حسبه الديناميكية والحيوية التي في التعامل مع  الضرف الاقتصادي الصعب الذي تمر به البلاد.


وأكد ناصر حيد، خلال نزوله ضيفا على فروم "المحور" أمس، أن البنك يعمل على التأسيس لاستراتيجية إعادة الاعتبار للسوق الايجار في الجزائر، وذلك بتمويل تهيئة السكن على اختلاف صيغها كـ "السكن الايجاري الترقوي، الصيغة الجديدة للسكن بالإيجار" وذلك بتخصيص ما قيمته 3 ملايير دينار جزائري من اجمالي التمويلات للسكن بغية اعطاء فرص أكبر للمستهلك في امتلاك سكن، التي يضمن فيها بنك السلام المعاملات الحلال الأمر الذي يفضله ويبحث عنه المواطن الجزائري حسب ذات المتحدث.

وقال مدير بنك السلام، أن البنك عجز عن الاستجابة لكل الطلبات شراء السيارات من المصرفية الاسلامية، حيث فاق الطلب العرض الذي يقدمه البنك، إذ نفذ مخزون السيارات  الذي وفره البنك في بداية السنة، ما دفع إدارة البنك إلى  التطرق إلى فكرة الاستجابة للملفات وترتيبها حسب الأقدمية.

وتوقع المتحدث، أن ترتفع  المشاريع  الاستثمارية  لبنك في أفاق 2012 أن يرتفع إلى 15 في المئة كحد أدنى، وقال أن البنك يعمل على الاستثمار في مجال البنك الرقمي خاصة في مجال المعاملات البنكية وهو ما يعرف بـ  (Ebanking) وذلك بإجراء المعاملات  المصرفية كـ " تسديد الفواتير عن بعد" دون عناء التنقل إلى مقر الوكالات  17 المتواجدة عبر ولايات الوطن.

من جانب أخر، قال ناصر حيد أن بنك السلام بصدد التحضير لإطلاق مشروعه القديم "التكافلي"  ما يعني التعامل بصيغة شرائية تعاونية وهي اتفاقية المساهمين  وذلك بإدراج مادة قانونية تساهم في تأميم تكافلي في الادوات المالية كـ صكوك الاستثمار التي تصدرها الشركة أو المؤسسة.

 فيما يتعلق بالموضع الاقتصادي الذي تمر به البلاد وتأثيره على المؤسسة المصرفية في البلاد، أكد المدير عام بنك السلام، قائلا: "المؤسسات التي تعاني من ضائقة مالية سنساعدها من أجل الخروج من ازمتها المالية، فالبنك يقف مع المتعاملين الاقتصاديين في وقت الرخاء والشدة، وسنسعى بكل الطرق لمرافقتها من أجل الخروج من هذه الازمة"، وأوضح ذات المتحدث أن المؤسسات المتهمة في قضايا فساد التي يتعامل معها بنك السلام تم تعين متصرف إداري من قبل الشركة، مؤكد أن البنك يتعامل مع شركتين من نوع الشركات المتوسطة، مضيفا " البنك لم يتأثر بهذه المتبعات القضائية ونفس الأمر بالنسبة للبنك".بنك السلام يحقق أرباحا  قدرت بـ 10 مليار دولار.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة