الأفافاس يدعو إلى حوار شفاف لحل الأزمة السياسية في البلاد
صورة: أرشيف
16 ماي 2019 خالد. س
خالد. س
919

لإقرار عقد سياسي تأسيسي

الأفافاس يدعو إلى حوار شفاف لحل الأزمة السياسية في البلاد

دعا عضو الهيئة الرئاسية لحزب جبهة القوى الاشتراكية، علي العسكري، أمس، إلى حوار "عمومي شفاف"مناسب لإقرار" عقد سياسي تأسيسي"يتكفل" بكل جوانب الأزمة".


ووضح العسكري، خلال مداخلة له في منتدى "ليبرتي"، أن هذا الحوار سيكون من شأنه وضع أسس بناء "بديل ديمقراطي حقيقي"يمهد لقيام الجمهورية الثانية.

واعتبر في هذا السياق أن "اللجوء إلى الشعب هو فقط الذي يؤسس للشرعية الديمقراطية ولبناء دولة القانون"،  مؤكدا أن حزبه "يمقت الحوارات المزيفة والزائفة التي تزيد من تأزيم الأوضاع وجعلها مستعصية".

وفي تقييمه للوضع السياسي للبلاد، اعتبر العسكري أن " الجزائر في خطر أكثر من أي وقت مضى"، مبرزا أن " الحديث اليوم فقط عن الانسداد السياسي هو مع الأسف اختزال للوضع وتفكير غير متسق".

واسترسل العسكري يقول "لنجرؤ على قول الحقيقة للجزائريين والجزائريات وهي أن وطننا للأسف عرضة لجميع المخاطر وأنه مهدد في سيادته الإقليمية والاقتصادية ومهدد في لحمته الاجتماعية وهويته ومهدد في مستقبله السياسي وفي استمراريته كدولة- أمة استرجعت استقلالها منذ 57 سنة".

وأشار عضو الهيئة الرئاسية لحزب جبهة القوى الاشتراكية أن الشعب الجزائري الذي كان في بحث دائم ومتعطش لحقه في تقرير المصير والتمتع بعد طول انتظار بالحقوق العالمية التي تكرس الكرامة الإنسانية والازدهار الاجتماعي والاقتصادي، يستحق عدالة متحررة من الأوامر والتوجيهات".

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة