والي ميلة يشرف على وضع حجز الأساس لعديد المشاريع التنموية
صورة: أرشيف
07 جويلية 2018 القسم المحلي
القسم المحلي
5911

فيما تم وضع حيز الخدمة لشبكة التزويد بمياه الشرب لـ 200 سكن

والي ميلة يشرف على وضع حجز الأساس لعديد المشاريع التنموية

تم وضع حيز الخدمة لشبكة التزويد بالمياه الشروب لـ 200 سكن بالتجمعين السكنيين الثانويين التابعين لبلدية ميلة وهما "قيقاية" و"سيدي خننو" وذلك بمناسبة الاحتفالات المخلدة لعيدي الاستقلال والشباب، وأشرف والي ميلة أحمودة أحمد زين بالمناسبة على وضع حجر الأساس لعديد المشاريع التنموية بعاصمة الولاية .


وورد في الشروحات المقدمة بعين المكان لوالي ولاية ميلة أحمودة أحمد زين الذي أشرف على وضع المشروع حيز الخدمة رفقة السلطات المدنية والعسكرية أن ربط هذين التجمعين كلف مبلغ مالي تجاوز 26 مليون دينار ما سيضمن حسب مدير الموارد المائية بالنيابة مسعود لشهب تغطية 1400 ساكن بالمياه الشروب.

وصرح ذات المسؤول أن هذا المشروع يندرج ضمن مشروع كبير انطلق منذ سنة 2014 يشمل 18 بلدية تابعة لولاية ميلة لتغطية 38 مشتة بالمياه الصالحة للشرب.

وأشرف والي ميلة بالمناسبة على وضع حجر الأساس لعدة مشاريع بعاصمة الولاية بداية بمشروع إنجاز التهيئة لحي النسمة الخربة العليا وخصص له مبلغ مالي يفوق 21 مليون وهو يخص أحد التجمعات الثانوية الهامة بعاصمة الولاية كما قال الوالي ما يستوجب الإسراع في الأشغال وعدم إزعاج السكان.

ويتضمن هذا المشروع أشغال الطرق بطول2,5 كلم والإنارة العمومية بمجموع 28 حدة حسب ما ورد في الشروحات المقدمة.

وتم أيضا وضع حجر الأساس لمشروع حظيرة الولاية الواقع بمنطقة النشاطات ببلدية ميلة على مساحة 6260 مترا مربعا وخصص لإنجازه مبلغ يفوق 213 مليون دج في أجل أقصاه 30 شهرا.

وبذات المنطقة تم وضع حيز الخدمة لتجهيز"المحرقة" الذي تدعم به المذبح البلدي ما سيساهم في التكفل الجيد بعملية التخلص من مخلفات الذبح حيث أن هذا التجهيز بإمكانه تحويل 80 كلغ مخلفات في ظرف ساعة واحدة إلى 200 غراما فقط.

وبحي "صناوة السفلى" بوسط مدينة ميلة أشرف الوالي على وضع حجر الأساس لمشروع بناء فندق ضمن سلسلة "هوريزون التيما" في إطار الاستثمار الخاص ويتسع  لـ300 سرير.

ويتضمن هذا المرفق السياحي المسندة أشغاله لشركة أندونيسية ويتطلب إنجازه 24 شهرا فضلا عن الغرف والأجنحة عدة مرافق هامة على غرار قاعة للمحاضرات وأخرى للاجتماعات ومركز أعمال وقاعة للرياضة و 3 مسابح وحظيرة بالإضافة إلى الجناح الإداري كما سيوفر الفندق فور دخوله حيز الخدمة 138 منصب شغل حسب ما جاء في  الشروحات التي تم تقديمها بالمناسبة.

وبحي سيدي الصغير ببلدية ميلة تم وضع حجر الأساس للمجمع المدرسي نمط "ب" الذي  انطلقت أشغاله في منتصف فيفري 2018 على أن تنتهي في ظرف 8 أشهر.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة