مراكز شرطة جديدة على مستوى ششواطئ العاصمة
صورة: أرشيف
28 جويلية 2017 لمياء. ب
لمياء. ب
30067

لتأمين المواطنين والسياح الأجانب 

مراكز شرطة جديدة على مستوى ششواطئ العاصمة

تم تنصيب عشرة  مراكز للشرطة على مستوى  مختلف شواطئ ولاية الجزائر، لتأمين المصطافين علاوة على استحداث وتخصيص تشكيلات أمنية إضافية خاصة بالأمن العمومي عبر الطرقات المؤدية للشواطئ من أجل تسهيل وصول المصطافين  وكذلك تأمين العائلات ا أثناء السهرات والخرجات الليلية سواء نحومختلف المراكز التجارية  أوالواجهات البحرية  على غرار الصابلات وباب الوادي  وعين البنيان أوالمطاعم خاصة بالدرارية واسطاولي ومختلف الأماكن التي تعرف رواجا كبيرا أثناء موسم الصيف.

وأوضح  رئيس مصلحة الأمن العمومي ، عميد الشرطة  محمد فيلالي  خلال عرضه  للتدابير الأمنية الخاصة بموسم الاصطياف 2017 والتي اتخذتها المديرية العامة  للأمن الوطني ، أنه تم بالمناسبة على مستوى ولاية الجزائر إنشاء 10 مراكز  للشرطة على مستوى مختلف الشواطئ التي تعرف توافدا كبيرا للمصطافين بهدف تأمين المواطنين وكذا السياح الأجانب، الذين جاءوا إلى الجزائر من أجل الاستجمام.

كما تم استحداث بمناسبة هذا الموسم تشكيلات أمنية إضافية، خاصة بالأمن العمومي علاوة على التشكيلات العادية اليومية والتي تعمل على  تنظيم وتسيير الحركة المرورية لتسهيل  وصول وولوج المصطافين إلى الشواطئ في  اقصر وقت ممكن.

وأضاف أن هذه التشكيلات الأمنية الإضافية تتدخل كذلك على مستوى النقاط  السوداء، التي تعرف ازدحاما كبيرا خاصة في أوقات الذروة من أجل تنظيم حركة  المرور، بالإضافة إلى العمل على تطبيق قانون المرور قصد تجنب وتفادي وقوع  حوادث مرورية.

ومن أجل تأمين العائلات العاصمية أثناء السهرات والخرجات الليلية سواء نحو  مختلف المراكز التجارية  أوالواجهات البحرية  على غرار الصابلات وباب الوادي  وعين البنيان أوالمطاعم خاصة بالدرارية واسطاولي  تم تخصيص تشكيلات أمنية  إضافية  التي يبدأ عملها من الساعة السادسة مساء لغاية ساعات متأخرة من الليل  وذلك من أجل تأمين توافد العائلات لهذه الأماكن التي تعرف رواجا كبيرة أثناء موسم الصيف

ولفت عميد الشرطة فيلالي بقوله ان هذه التدابير تأتي تكملة للإجراءات والتسهيلات  التي اتخذتها شرطة الحدود لفائدة المسافرين القادمين نحوالجزائر عبر النقاط الحدودية المختلفة.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة