حق الشباب في مسودة الدستور محور ندوة وطنية بالمسيلة
صورة: ح.م
09 جوان 2020 مسيلة: محمد قرين
مسيلة: محمد قرين
441

نظمتها جمعية الفرقة النحاسية

حق الشباب في مسودة الدستور محور ندوة وطنية بالمسيلة

نظمت جمعیة الفرقة النحاسیة التشریفیة الھلال لولایة المسیلة،مؤخرا، ندوة وطنیة بتقنیة التحاضر عن بعد، لمناقشة حقوق الشباب في مسودة الدستور الجزائري.


وقف مجموعة من الأساتذة الجامعیین والخبراء وكذلك بعض الشباب الناشط في مختلف المجالات، على مختلف المستجدات التي جاءت بھا المسودة من خلال الاعتراف بالطاقة الھائلة التي یشكلھا الشباب الجزائري حسب ما نصت علیه دیباجة الدستور المقترح، وكذلك ما جاءت به المادة رقم 75 التي تھدف إلى تشجیع الشباب علىالمشاركة في الحیاة السیاسیة، وقد ثمن المشاركون في الندوة ھذه المستجدات التي تأتي نتیجة لتوجه الدولة نحو الاھتمام بھذه الفئة بطریقة أمثل.

وحسب رئیس الجمعیة الدكتور یحي تقي الدین فإن الجمعیة سعت لتقدیم جملة من الاقتراحات التي من شأنھا أن تضمن لھذه الفئة حقوقھا في اطار الحقوق والحریات، خاصة ما تعلق بالحق في الریاضة والترفیه وإشراف الدولة على المساواة في الاستفادة من ھذا الحق بین أبناء الشعب الواحد،كما یدعو إلى تعزیز دعم الدولة لریاضة النخبة والاھتمام بھا وتوفیر الآلیات لذلك، وفي ذات السیاق یؤكد رئیس الجمعیة على ضرورة دسترة مرافقة الدولة للشباب في إنشاء المؤسسات الصغیرة والناشئة، والمتابعة الدائمة لولوج اقتصاد المعرفة.

وكما جاء في الندوة فأنه ینبغي على الدولة تعزیز الآلیات التي تشجع الشباب للانخراط في الحیاة العامة والھیكلة ضمن أطر منظمة في مختلف فعالیات المجتمع المدني، لیختم المشاركون بالتأكید على تفعیل المجلس الأعلى للشباب باعتباره ھیئة استشاریة لدى رئیس الجمھوریة وما یقدمه من آراء وتوصیات حول المسائل المتعلقة بحاجات الشباب وازدھارھم في المجال الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والریاضي.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة