مديرية النشاط الاجتماعي تتوقع خلق 3 ألاف منصب شغل
صورة: أرشيف
24 جويلية 2018 خالد. س
خالد. س
2498

تشغيل:

مديرية النشاط الاجتماعي تتوقع خلق 3 ألاف منصب شغل

يرتقب إستحداث حوالي 3 آلاف منصب شغل عبر 25 بلدية فقيرة بالوطن بفضل مشاريع التنمية المستدامة التي ستجسد على "المدى  القريب" في إطار برنامج دعم التنمية المستدامة والنشاطات الاجتماعية بشمال غرب  الجزائر،حسبما أفاد به  المدير العملياتي للبرنامج.


 وأوضح سمير بوخالفة، خلال لقاء صحفي على هامش مراسم تدشين مقر الهيئة الولائية للبرنامج المذكور ببلدية عماري، بحضور خبيرتين من الاتحاد الأوروبي أن هذه المناصب ستستحدث على مستوى 25 بلدية فقيرة بست ولايات هي سعيدة وتيارت وتيسمسيلت وعين الدفلى والشلف والمدية.

وأفاد بأن توفير هذه المناصب سيتم بفضل تجسيد مشاريع للتنمية المستدامة التي  تخص تربية الحيوانات وزراعة الأشجار المثمرة والصناعات التقليدية ودعم الأسر الريفية المنتجة بوحدات إنتاجية مبرزا بأن هذه المشاريع ستجسد ضمن وكالات  التنمية الاجتماعية وتسيير القرض المصغر ودعم تشغيل الشباب والصندوق الوطني  للتامين عن البطالة .

وأشار ذات المسؤول  إلى أن توفير هذه المناصب سيتم في إطار برنامج دعم  التنمية المستدامة والنشاطات الاجتماعية بشمال غرب الجزائر، المندرج ضمن اتفاقية التعاون المبرمة ما بين وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة  والاتحاد الأوروبي.

ومن جهة أخرى كشف السيد بوخالفة عن أن البرنامج المذكور دخل أول أمس، حيز التنفيذ بولاية تيسمسيلت حيث سيستهدف أربع بلديات فقيرة بالمنطقة هي سيدي العنتري وسيدي بوتشنت وسيدي عابد والملعب، وذلك من خلال تجسيد مشاريع تسمح  بتحسين الظروف المعيشية لثلاث فئات  تتعلق بالشباب البطال والمرأة الماكثة  بالبيت وذوي الاحتياجات الخاصة ومنها تربية الحيوانات واستحداث أنشطة حرفية مختلفة.

وأبرز بأن أجهزة دعم التشغيل المختلفة سترافقنا في تجسيد هذا البرنامج  بالولاية فضلا على العمل مع عدة قطاعات منها الغابات والسياحة والصناعات  التقليدية والفلاحة.

وأضاف أن"برنامج دعم التنمية المستدامة والنشاطات الاجتماعية بشمال غرب  الجزائر  يأتي لتحسين الظروف المعيشية للفئات السكانية الأكثر حرمانا  بالإضافة إلى المرافقة الاجتماعية والدعم من أجل تعزيز القدرات وخلق ظروف  ملائمة لنشاطات مولدة لمداخيل بالبلديات المستهدفة.

للإشارة اطلع وفد الاتحاد الأوروبي ممثلا بخبريتين مختصتين في التنمية  المحلية على هامش مراسم تدشين الهيئة الولائية للبرنامج على نشاط  الخلية  الجوارية للتضامن بدائرة عماري التابعة لوكالة التنمية الاجتماعية.

كما التقى والي الولاية بالنيابة عبد الكريم مغربي حيث تم التطرق إلى برنامج  دعم التنمية المستدامة والنشاطات الاجتماعية بشمال غرب الجزائر.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة