اتخاذ الإجراءات القانونية للقضاء على السكن الهش ببلعباس
صورة: أرشيف
09 جويلية 2018 أمينة توزي
أمينة توزي
2843

العملية ستنطلق بداية أوت المقبل

اتخاذ الإجراءات القانونية للقضاء على السكن الهش ببلعباس

سيتم خلال شهر أوت المقبل الشروع في عملية هدم السكنات الفوضوية التي تم بناؤها خلال سنتي 2017 و2018 على مستوى دائرة سيدي بلعباس وذلك بمشاركة كل الهيئات المعنية، حسب ما علم لدى رئيس دائرة سيدي بلعباس عبد القادر سعدي.


وشدد ذات المسؤول أن عملية محاربة البناء الفوضوي ستنطلق مع بداية شهر أوت المقبل وكل من قام ببناء مسكن فوضوي خلال 2017 و2018 سيتم هدمه، لافتا أن بناء السكنات الفوضوية ليست طريقة لاستفادة من السكن الاجتماعي ولابد من التزام المواطن بالقانون والابتعاد عن التحايل لكي يحظى باستفادة في إطار قانوني.

وأوضح رئيس الدائرة أن المئات من السكنات بنيت بطرق غير شرعية خلال السنتين الأخيرتين للتحايل من أجل الاستفادة من سكن اجتماعي بطريقة غير قانونية مشيرا إلى أنه سيتم اتخاذ كل الإجراءات القانونية للقضاء على السكن الهش قبل نهاية سنة 2019 .

وفي ما يتعلق بعمليات توزيع السكنات أوضح ذات المسؤول أنه سيتم توزيع مع نهاية السنة الجارية أكثر من 3 آلاف وحدة سكنية موزعة على مختلف بلديات دائرة سيدي بلعباس منها 800 وحدة من صيغة "عدل" و500 مسكن تساهمي وحوالي 2000 عمومي ايجاري.

وأشار السيد سعدي إلى أن عمليات توزيع مختلف السكنات ستسهم بشكل كبير في التخفيف من أزمة السكن بدائرة سيدي بلعباس والقضاء على مشكلة السكن الهش مع نهاية 2019، مضيفا أن توفير السكنات سيؤثر كذلك على سعر استئجار السكنات ما سيدفع المواطن لاستئجار سكن بثمن معقول.

ودعا ذات المسؤول المواطنين للتعاون مع مختلف الهيئات المعنية للقضاء على السكنات الهشة مما يسمح بمنح الأولوية في الاستفادة للمواطنين الذين أودعوا ملفات طلب الاستفادة من السكن الاجتماعي في سنوات 1998 و1999 و2000.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة