إتلاف ما يفوق 150 هكتارمن  المحاصيل الزراعية المتنوعة
صورة: أرشيف
07 أوت 2018 خالد. س
خالد. س
11816

نتيجة الاضطرابات الجوية بخنشلة

إتلاف ما يفوق 150 هكتارمن المحاصيل الزراعية المتنوعة

خلفت الاضطرابات الجوية التي شهدتها خنشلة خلال  48ساعة الأخيرة إتلاف ما يفوق 150 هكتار من المحاصيل الزراعية المتنوعة وتضرر أجزاء من الأراضي الفلاحية بعدة بلديات من الولاية، حسب ما أكده المكلف بالإعلام بالمديرية المحلية للمصالح الفلاحية، مجيد معافي.


وأوضح ذات المتحدث بأنه تم إتلاف أزيد من 100 هكتار من الخضروات و البساتين  بسبب فيضان واد مليح ببلدية الرميلة إضافة إلى تضرر أجزاء معتبرة من الأراضي الفلاحية التابعة لبلدية تاوزيانت بسبب انجراف التربة، موضحا أن حصيلة  الإضطرابات الجوية للفترة المعنية ما زالت "أولية".

وأضاف المصدر بأن السيول غمرت أزيد من 50 هكتار من الأشجار المثمرة و الخضروات المحاذية لواد الجارف ببلديتي طامزة وانسيغة إضافة إلى ردم 5 آبار بالأوحال و إتلاف 20 صندوق لتربية النحل و نفوق بقرة وكذا إتلاف تجهيزات فلاحية يستعملها الفلاحون لضخ المياه من الواد من أجل سقي محاصيلهم.

و أفاد معافي أنه تم تشكيل لجنة تضم قطاع الغابات و الموارد المائية والفلاحة بالإضافة إلى ممثلين عن البلديات المتضررة من أجل تقييم حجم الخسائر  المادية بصفة أدق.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة