رئيسة مجلس حقوق الإنسان تعاين غرف تحت النظر للأمن العاصمة
صورة: أرشيف
06 جانفي 2018 لمياء.ب
لمياء.ب
24081

للوقوف على ظروف استقبال الموقوفين

رئيسة مجلس حقوق الإنسان تعاين غرف تحت النظر للأمن العاصمة

قامت أمس الأول ، فافا بن زروقي، رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، رفقة عضوين بذات المجلس، بزيارة لغرف التوقيف تحت النظر للبالغين والقصر لأمن ولاية الجزائر، وهذا في سياق الزيارات التفقدية لهذه المرافق، في إطار تكريس مبدأ حقوق الإنسان و الوقوف على مدى تطبيق بنود الاتفاقية المبرمة بين المجلس الوطني لحقوق الإنسان والمديرية العامة للأمن الوطني، فيما يخص حفظ حقوق الموقوفين، وفق الإجراءات الجزائية و النظم القانونية الجديدة، مع مراعاة حقوق الموقوف كإبلاغه بسبب توقيفه تحت النظر، حفظ أغراضه الشخصية، متابعة مدة التوقيف والإنذار بموعد التقديم أمام العدالة أو التمديد في الوقف بما يسمى بالنظام الذكي لتسيير ومراقبة قاعات التوقيف تحت النظر.

وخلال زيارتها،  تطرقت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان، فافا بن زروقي، إلى المكانة الرائدة التي تحتلها الجزائر في مجال صيانة حقوق الموقوفين، من بينها إدخال تقنيات جد متطورة للسهر على إحترام مبادئ حقوق الإنسان و كرامته المكرسة دستوريا، بما فيها حق الخضوع للفحص الطبي قبل وبعد نهاية مدة التوقيف تحت النظر، حق المكالمة الهاتفية أي الإتصال العائلي، حق زيارة المحامي، مراعاة خصوصية العنصر النسوي مع حصرية المراقبة البصرية من طرف شرطيات.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة