طباعة
جراد يعطي إشارة انطلاق امتحانات البكالوريا من عنابة
الوزير الأول: عبد العزيز جراد
13 سبتمبر 2020 امينة توزي / واج
امينة توزي / واج
162

تجري هذه السنة في حالة وبائية خاصة

جراد يعطي إشارة انطلاق امتحانات البكالوريا من عنابة

أعطى الوزير الأول عبد العزيز جراد صباح اليوم الأحد من عنابة إشارة انطلاق امتحانات شهادة البكالوريا للموسم الدراسي 2019-2020.


وقام جراد بفتح أظرفة مواضيع اختبار مادة اللغة العربية بمركز الإجراء بمتوسطة شعيب العربي بعاصمة الولاية، حيث وقف على الظروف التي يجري فيها هذا الاستحقاق الدراسي.

وأشار الوزير الأول أن امتحانات البكالوريا تجري هذه السنة في "حالة وبائية خاصة و لا بد من توعية الأولياء والتلاميذ" مضيفا أنه "متفائل بأن هذه العملية تتم في ظروف جيدة وأن الدولة وفرت كل الشروط لضمان نجاحها والعملية حيطت بمتابعة من طرف رئيس الجمهورية و وزير التربية الوطنية عبر جميع المراحل".

وتوجه للمترشحين بالقول: "على الرغم من هذه التداعيات، فإن جائحة فيروس كورونا جعلتنا نتخذ إجراءات تمكننا من أن نحمي أنفسنا ونحافظ على صحتنا وصحة الأشخاص المحيطين بنا".

كما شجع الوزير الأول المترشحين و حثهم على "الكتابة بطريقة جيدة وخط واضح" مشيرا إلى أن الكتابة الجيدة تسهل فهم المحتوى، قبل أن يتحدث مع بعض أساتذة ومؤطري البكالوريا بمركز الإجراء متوسطة شايب العربي و شجعهم على المضي قدما قائلا لهم: "يجب أن تكونوا فخورين بهذه المهنة، فالأستاذ يكون أجيال المستقبل و الاستاذ الصالح يخلق مجتمعا صالحا".

وعبر أيضا عن تفاؤله بـ "السير الحسن لامتحانات البكالوريا" مسجلا أن عملية تحسيس وجهت للمترشحين وأوليائهم لمساعدتهم قدر الإمكان على الاستعداد والتحضير لهذا الاستحقاق الدراسي، كما أن "الدولة وفرت كل الإمكانات لضمان نجاح هذا الامتحان الذي يحظي بمتابعة وعناية من طرف رئيس الجمهورية ووزير التربية الوطنية".

وقد تقدم 12085 مترشح من بينهم 4506 مترشح حر لاجتياز امتحانات البكالوريا بولاية عنابة موزعين على 48 مركز إجراء من بينهم اثنين خاصين بنزلاء المؤسسات العقابية.

وعلى المستوى الوطني، يفوق عدد المترشحين لامتحانات البكالوريا 637 ألف تلميذ ما بين متمدرسين وأحرار برسم دورة سبتمبر 2020 التي تدوم خمسة أيام.

من جهة أخرى، أعلنت وزارة العدل أن 647 4 محبوسا مرشحين لاجتياز امتحان شهادة البكالوريا وهم موزعون عبر 44 مؤسسة عقابية معتمدة من طرف وزارة التربية الوطنية كمراكز للامتحانات الرسمية.

وقد اقتصرت أسئلة الامتحان على الدروس التي قدمت للتلاميذ خلال الفصلين الأول و الثاني من السنة الدراسية 2019-2020 حسب ما أكده وزير التربية الوطنية.

وقد أعد القطاع لهذا الغرض أربعة بروتوكولات وقائية صحية صادقت عليها وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بغية ضمان السلامة الصحية للمترشحين والمؤطرين والحيلولة دون انتشار الوباء من خلال إلتزام الحكومة بتوفير جميع المستلزمات والوسائل الوقائية على مستوى جميع مراكز الاجراء عبر الوطن.

وكان مجلس الوزراء قد قرر في اجتماعه يوم 10 مايو المنصرم برئاسة رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، تأجيل امتحان شهادة البكالوريا إلى سبتمبر الجاري بالنظر إلى الوضع الصحي القائم في البلاد الذي "لا يسمح بتنظيم امتحان شهادة البكالوريا في موعده المحدد".

ولضمان السير الحسن لهذه الامتحانات، سخرت المديرية العامة للأمن الوطني 15379 شرطيا بقطاع اختصاصها عبر كافة التراب الوطني، لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا في الفترة من 13 إلى 17 سبتمبر 2020.

للتذكير، فقد بلغت نسبة النجاح في امتحان شهادة البكالوريا للعام الماضي 54،56 بالمائة.