الثلوج تعزل سكان 15 ولاية
صورة: أرشيف
17 جانفي 2017 حسناء. ب/ المراسلون
حسناء. ب/ المراسلون
1810

الحماية المدنية ومختلف أجهزة في حالة تأهب

الثلوج تعزل سكان 15 ولاية

تجنّدت مصالح الحماية المدنية على اثر التقلّبات الجوية التي عرفتها، مؤخّرا، عديد ولايات الوطن، وتدخّلت وحداتها على مستوى عديد الطرقات صعبة المسالك ونقاط مقطوعة بسبب السقوط الغزير للأمطار وتراكم الثّلوج التي حاصرت 15 ولاية، وفي ذات السياق عاينت عدّة حوادث مرور أودت بحياة 4 اشخاص وإصابة 28 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة. 

سجّلت وحدات الحماية المدنية، خلال 24 ساعة الأخيرة، حسب بيان لها تحوز »صوت الأحرار« نسخة منه، 2554 تدخل في عدة مناطق مختلفة من الوطن وهذا على إثر تلقي مكالمات الاستغـاثة من طرف المواطنين، شملت مختلف مجالات أنشطة الحماية المدنية سواء المتعلقة بحوادث المرور، الحوادث المنزلية، الإجلاء الصحي إخماد الحرائق والأجهزة الأمنية.

وعلى اثر التقلّبات الجوية الأخيرة، كشف بيان الحماية المدنية بخصوص حالة الطّرقات أنّها تبقى صعبة المسلك وفي بعض النقاط مقطوعة إثر سقوط الأمطار وتراكم الثلوج في كل من ولايات البويرة، بجاية، قسنطينة، برج بوعريريج، سكيكدة، ميلة، المدية، خنشلة، المسيلة، سوق أهراس، تبسة، عنابة، قالمة، جيجل وأم البواقي، وأنّ عملية إزالة الثلوج متواصلة من طرف المصالح المختصّة.

في ذات السياق، سجلت وحدات الحماية المدنيّة، عدّة حوادث مرور منها خمسة تسببت في وفاة أربعة أشخاص في مكان الحوادث وإصابة 28 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة تمّ إسعافهم في عين المكان ثم نقلهم إلى مختلف المصالح الإستشفائية من طرف مصالح الحماية المدنية، أثقل حصيلة سجلت على مستوى ولاية قالمة بوفاة شخصين وإصابة ثلاثة آخرين بجروح على اثر اصطدام بين سيارتين على مستوى الطريق الوطني رقم 20 ببلدية بومحرة محمد .

كما قامت مصالح الحماية المدنية بالتدخل من أجل إنقاذ وتقديم الاسعافات الأولية لـ 19 شخصا مختنقين بغاز أحادي أكسيد الكربون Co المنبعث من أجهزة التدفئة المختلفة خمسة منهم بولاية جيجل، ثلاثة أشخاص بتيبازة، شخصين بالبيض، أربعة أشخاص بتلمسان، شخصين بتيزي وزو، شخصين بتبسة، شخص بالجلفة، وقد تمّ، حسب البيان، التكفل بالضحايا في عين المكان من طرف عناصر الحماية المدنية تم نقلهم في حالة مقبولة الى المؤسسات الإستشفائية.

الثلوج تتسبب في قطع طرقات سطيف

تسبب تساقط الثلوج بكثافة خلال الـ 48 ساعة الأخيرة على ولاية سطيف في شل حركة المرور عبر العديد من الطرقات وكذا في صعوبة في التنقل ببعض الآخر حسبما علم أمس من رئيس مكتب أمن الطرقات بالمجموعة الإقليمية للدرك الوطني الرائد طارق لعمامرة .

وأوضح ذات المصدر بأن تساقط الثلوج خلال نفس الفترة تسبب في قطع حركة المرور بشكل تام عبر العديد من الطرقات الوطنية والولائية والبلدية بالولاية فيما كان التنقل صعبا بين بعضها الآخر.

وأضاف المتحدث بأن جل طرقات الولاية كانت عند منتصف نهار أمس مقطوعة على غرار الطريق الوطني رقم 76 على شطريه الرابطين بين بلديتي قطرات وبوقاعة وبين بلدية القطرات و برج زمورة التابعة إقليميا لولاية برج بوعريريج فيما يشهد شطره الرابط بين بلدية حمام قرقور وبلدية القطرات صعوبة في حركة المرور.

كما تم تسجيل شلل في حركة السير على الطريق الوطني رقم 75 على شطره بين بلديتي تالة إيفاسن وعين الروى وكذلك الشأن بالنسبة للطريق الوطني رقم 103 على شطره بين بلدية ماوكلان و بلدية بوقاعة فيما يعرف الطريق الوطني رقم 25 في جزئه الرابط بين بلدية عين الروى وبلدية سطيف صعوبة في التنقل وفقا لذات المصدر. وأفاد ذات المصدر بأن الطرق الولائية والبلدية بالولاية كانت هي الأخرى مقطوعة أمام مستعمليها عبر العديد من النقاط إلى جانب تسجيل صعوبة في التنقل عبر بعضها الآخر.

كما ذكر ذات المتحدث بأن هذه الوضعية المناخية الاستثنائية فرضت وضع مخطط جهوي أقحمت فيه كل وحدات القيادة الجهوية الخامسة للدرك الوطني بقسنطينة لتقديم الدعم للمجموعات الإقليمية الـ15 ماديا وبشريا وكذا كل الفرق الإقليمية ووحدات أمن الطرقات ومجموعات أمن التدخل وذلك بالتنسيق مع مصالح الولايات المعنية. 

الحماية المدنية تحصي عدة تدخلات ببرج بوعريريج المعزولة

أفادت الاثنين مصالح الحماية المدنية لولاية برج بوعريريج في بيان لها عن تسجيلها خلال الـ24 ساعة تدخلا للوحدة الرئيسية لولاية برح بوعريريج وكذا وحدة الجعافرة لأجل عمليات استطلاع عبر طرقات المنطقة (الطريق السيار شرق غرب وكذا منطقة تاركابت) وهذا بسبب سوء الأحوال الجوية.

كما تدخل أعوان مصالح الحماية المدنية للبرج ممثلين في ا لوحدة الرئيسية لولاية برج بوعريريج وكذا وحدة المنصورة لأجل تسهيل حركة السير على مستوى الطريق الوطني رقم 76 منطقة الرفراف بلدية حسناوة دائرة مجانة وكذا بالسلاطنة بلدية المهير دائرة منصورة وتدخلت ذات المصالح ممثلة في للوحدة الرئيسية لولاية برح بوعريريج وكذا وحدة عين تاغروت لأجل إجلاء 4 أشخاص شخص على مستوى الطريق محطة السيارات بين الولايات بالبرج وكذا 3 أشخاص بأولاد بلحاج قرية الشفا بلدية خليل دائرة بئر قاصد على.

كما تدخلت مصالح الحماية الدنية لولاية البرج لأجل إخماد حريق سيارة داخل مرآب بسيدي مبارك. وسجلت ذات المصالح تدخلا للوحدة الثانوية الجعافرة لأجل حالة ولادة بالجعافرة من أولاد خليفة إلى عيادة الأمومة بالبرج.وسجل تدخل آخر للوحدة الثانوية برج زمورة لأجل إجلاء مريضة بقرية الفيران بلدية أولاد دحمان إلى مصلحة تصفية الدم بالبرج.

وسجلت مصالح الحماية المدنية للبرج عبر إقليم الولاية خلال 24 ساعة 8 حوادث مرور متفرقة خلفت 13 مصاب بما فيهم صدم سيارة لفتاتين بحي 1044 مسكن كل الضحايا قدمت لهم الإسعافات الأولية في عين المكان وتم إجلائهم من طرف ذات المصالح إلى مختلف المصالح الإستشفائية. كما تدخلت ذات المصالح أمس لأجل عمليات استطلاع بسبب تساقط الثلوج بكل من الطريق السيار شرق غرب، الطريق الوطني رقم 5 واد الشعير وكذا إقليم دائرة عين تاغروت، عبر إقليم دائرة الجعافرة، تنصيب نقطة مراقبة بواسطة شاحنة التدخل أمام جسر الخرفان الطريق الوطني رقم 5.

جرحى في حوادث مرورية ببومرداس

سجلت مصالح الشرطة على مستوى ولاية بومرداس، منذ بداية التقلبات الجوية الأخيرة عددا من الحوادث المرورية على مستوى طرقاتها أسفرت عن إصابة 5 أشخاص بجروح دون تسجل وفيات.

وقد أحصت ذات القوات على مستوى الطريق السيار شرق غرب وبالضبط ببلدية الأربعطاش الواقعة في أقصى حادث مروري خلف جريح عقب انحراف شاحنة كما تم على مستواها تسجيل حادث مرور أخر وبذات البلدية وبالمكان المسمى »ذارع البيرا« أسفر عن إصابة جريحين جراء انحراف شاحنة من الحجم الكبير.

وعلى مستوى الطريق الوطني رقم 12 الرابط بين ولايتي بومرداس وتيزي وزو وقع حادث مروري على مستوى بلدية يسر نجم عن اصطدام بين سيارتين سياحيتين خلف جريحين، ليتم نقلهما نحو المستشفى برج منايل، كما تم تسجيل أمس انحراف سيارة بالطريق الوطني رقم 5 دون إصابات، فيما دعت مصالح شرطة بومرداس، السواق ومستعملي الطرقات الحيطة والحذر.

 

تجنيد واسع لجهاز الشرطة

وجه المدير العام للأمن الوطني، اللواء عبد الغني هامل توجيهات عاجلة لكافة مصالح الأمن الوطني المنتشرة عبر الوطن، بتسخير كافة الإمكانيات المادية والبشرية لتقديم المساعدات للمواطنين المتضررين جراء التقلبات الجوية التي تشهدها بعض مناطق الوطن والتي تعرف تساقط كميات كبيرة من الثلوج على غرار قسنطينة، سطيف، البيض، المدية، تيزي وزو، خنشلة، ميلة، باتنة، البويرة. لمياء. ب وقد ساهمت تدخلات أفراد الأمن الوطني بفك العزلة وفتح الطرقات وتقديم الدعم والعون والتضامن مع المواطنين في جميع المناطق المتضررة. هذه العمليات استعملت فيها كاسحات الثلوج للأمن الوطني لفتح الطرق التي تربط المجمعات السكانية، بالإضافة إلى تسخير سيارات إسعاف الأمن الوطني قصد نقل المرضى أو أصحاب الحالات المستعصية ممن يستدعي نقلهم إلى المستشفيات أو المراكز الصحية، كما تم تشكيل خلية أزمة بمختلف أمن الولايات للعمل وفق المخططات الأمنية المسطرة في مثل هذه الحالات بالاستناد على نشرية الأحوال الجوية الخاصة، وإحصاء كافة النقاط السوداء والعراقيل التي من شأنها تعطيل أو شل حركة المرور، والوقوف على مدى السير الحسن لهذه العمليات على مدار 24 ساعة على 24.

ودعت المديرية العامة للأمن الوطني المواطنين أخذ الحيطة والحذر أثناء السياقة على مستوى المنحنيات والمنعطفات والأماكن التي يتشكل فيها الضباب خاصة القاطنين في الأماكن الجبلية المرتفعة وذلك بسبب تدني مستوى الرؤية الأفقية وبذل المزيد من التركيز عند الدخول إلى المناطق الحضرية من خلال الإلتزام بإشارات المرور والخطوط المرسومة في الطريق وكذلك الإشارات التي تحدد الاتجاهات والتقيٌد بالسرعة الواجب إتباعها داخل التجمعات السكنية وعدم التنقل إلا لحالات الضرورة.

كما تذكر المديرية العامة للأمن الوطني المواطنين بخط النجدة 17 والخط الأخضر 48-15 الموضوع تحت تصرفه لاستقبال كافة النداءات. ++++++ عمود يسار 2 في تعليمة وجهتها إلى مدراء النشاط الاجتماعي للولايات وزارة التضامن تشدد على تكثيف عمليات التدخل ليلا لإيواء الأشخاص بدون مأوى أكدت وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، في تعليمة وجهتها إلى مدراء النشاط الاجتماعي والتضامن للولايات، على ضرورة تفعيل نشاط اللجان المكلفة بحماية الأشخاص بدون مأوى ومن هم في وضع اجتماعي صعب خلال فصل الشتاء خاصة هذه الأيام حيث سوء الأحوال الجوية والبرد القارس يصنع يوميات هؤلاء.

في إطار التكفل بالأشخاص بدون مأوى و من هم في وضع اجتماعي صعب، سيما في فصل الشتاء المتميز بتقلبات جوية و برودة شديدة في الطقس، أكدت وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، على ضرورة اتخاذ التدابير التنظيمية والعملية التي من شأنها تسهيل تنفيذ البرامج الموضوعة و مراقبة تطبيقها. وشددت تعليمة وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة على ضرورة تكثيف عمليات التدخل ليلا لإيواء الأشخاص المتشردين و بدون مأوى، موضحة أن هذه العملية تقتضي توفير الوسائل الضرورية و منها على الخصوص مقر إيواء يحتوى على الشروط الأساسية للحياة، خاصة شروط النظافة و الأمن الأغطية و الأفرشة، وجبات ساخنة، ألبسة، الفحص الطبي، وتقديم العلاج عند الضرورة، التكفل البسيكولوجي. وركزت وزارة التضامن الوطني على أهمية إعداد تقييم لمدى تنفيذ هذه العملية في نهاية كل أسبوع.

وفي سياق التكفل بالحالات الإنسانية والاجتماعية الاستثنائية والحرجة، أشارت وزارة التضامن والأسرة وقضايا المرأة إلى أن الوزيرة والمصالح المركزية، تطلع من حين لآخر على معلومات عن وضعيات إنسانية واجتماعية استثنائية و حرجة تعيشها أسر ببعض المناطق، لا سيما القرى والأرياف ناجمة عن قوة قاهرة كوفاة رب الأسرة تاركا وراءه يتامى قصر دون عائل على سبيل المثال، هذه المعلومات غالبا ما تصل إلى الإدارة المركزية عبر وسائل وقنوات مختلف، منها وسائل الإعلام، في ظل غياب إبلاغ رسمي فوري من طرف مدراء النشاط الاجتماعي والتضامن للولايات وكذا تأخر مصالحهم عن التدخل العاجل للتكفل بهذه الحالات بمجرد تسجيلها .

في هذا الشأن أعطت وزارة التضامن تعليمات إلى مدراء النشاط الاجتماعي، باعتبارهم مكلفين بتطوير وتنفيذ جميع التدابير، التي من شأنها تأطير النشاطات المرتبطة بالنشاط الاجتماعي للدولة والتضامن الوطني وضمان متابعتها ومراقبتها، سيما ما تعلق منها بتنفيذ برامج وتدابير المساعدة والدعم الموجه للعائلات المحرومة بالاتصال مع القطاعات المعنية، من خلال وضع نظام إعلامي فعال يسمح باستقاء معلومات فورية ودقيقة بمجرد معاينة حالة إنسانية أو اجتماعية استثنائية وحرجة عبر إقليم الولاية وإحاطة الوزارة علما فور تسجيلها، والمبادرة وبشكل فوري باتخاذ كل التدابير التي من شأنها ضمان التكفل بالحالة المسجلة بالإمكانات المتاحة وذلك بالاتصال مع القطاعات المعنية، مع إعلام الإدارة المركزية، على سبيل عرض حال بكل التدابير المتخذة للتكفل بكل حالة والنتيجة المحققة بهذا الشأن.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة