الأفلان ينوه بتعليمات رئيس الجمهورية للوقوف إلى جانب أسر الشهداء
صورة: أرشيف
16 أفريل 2018 مجيد. ذ
مجيد. ذ
223

أشاد بالتضامن الشعبي مع عائلات ضحايا الطائرة العسكرية

الأفلان ينوه بتعليمات رئيس الجمهورية للوقوف إلى جانب أسر الشهداء

نوّه حزب جبهة التحرير الوطني بتعليمات عبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية وزير الدفاع الوطني والقائد الأعلى للقوات المسلحة ووقوفه إلى جانب أسر ضحايا الطائرة العسكرية، مشيدا في الوقت نفسه  بتكفل قيادة الجيش الوطني الشعبي وعلى رأسها رئيس الأركان الفريق قايد صالح، بخصوص توجيه جثامين الشهداء إلى ولاياتهم الأصلية والإسراع في استكمال عملية التحديد العلمي لهويات الشهداء.


جدّد حزب جبهة التحرير الوطني في بيان له، أمس، تعازيه وتعاطفه مع أسر الضحايا والشعب الجزائري كافة والجيش الوطني الشعبي، اثر فاجعة سقوط الطائرة العسكرية التي أسفرت عن 257 شهيدا، وتقدم بالمناسبة "بخالص الشكر والتقدير  للشعب الجزائري على الهبّة التضامنية الرائعة وروح التآزر والمواساة المُفعمة بمشاعر التعاطف الصادق، على إثر المصاب الجلل الذي ألم بأمتنا، جراء فقدانها ثلة من خيرة أبنائها في حادث تحطم الطائرة العسكرية ببوفاريك".

وفي ذات السياق توجه حزب جبهة التحرير الوطني بتحية فخر واعتزاز إلى الشعب الجزائري، "الذي برهن مرة أخرى عن أصالته وتمسكه بقيم التضامن والتكافل والتلاحم، وهذا ما بدا جليا من خلال  الهبة الشعبية، في مختلف جهات الوطن، للتضامن مع أسر الشهداء والوقوف معهم في هذه المحنة الأليمة، حيث أظهرت ما يتميز به الشعب الجزائري من رباط الوحدة والأخوة وشيم التضامن والتعاطف"، وبعد أن أشاد بتكفل قيادة الجيش الوطني الشعبي وعلى رأسها رئيس الأركان الفريق قايد صالح، بخصوص توجيه جثامين الشهداء إلى ولاياتهم الأصلية والإسراع في استكمال عملية التحديد العلمي لهويات الشهداء والتكفل بأسر الضحايا وذويهم، نوه حزب جبهة التحرير الوطني  بتعليمات رئيس الجمهورية وزير الدفاع الوطني والقائد الأعلى للقوات المسلحة ووقوفه إلى جانب أسر الضحايا "لتخفيف ما تعانيه من أحزان وما  ينتابها من آلام"، معبرا "عن إكباره وتقديره للتضحيات الجسام التي يقدمها الجيش الوطني الشعبي، من أجل حماية الحدود وصون اللحمة الوطنية والتمكين لدعائم الأمن والاستقرار في ربوع الوطن"، وإذ سجل "بتقدير كبير ما برهنت عنه أسر وعائلات الضحايا من صبر أمام هذا المصاب الجلل"، جدد حزب جبهة التحرير الوطني "خالص التعازي وصادق مشاعر التعاطف مع أسر الضحايا والشعب الجزائري كافة والجيش الوطني الشعبي، ويتضرع إلى الله عز وجل أن يشمل جميع الضحايا بواسع رحمته وينزلهم منزل صدق مع الشهداء والصديقين في جنات النعيم".

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة