"كنا مضطرين لشراء إس 400 من أجل السلام بالمنطقة"
صورة: ارشيف
14 سبتمبر 2019 ق. د/ وأج
ق. د/ وأج
8327

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان:

"كنا مضطرين لشراء إس 400 من أجل السلام بالمنطقة"

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده كانت مضطرة لشراء منظومة صواريخ "إس 400" الروسية من أجل السلام في المنطقة ولحاجتها لمثل هذه المنظومة الدفاعية.


وأشار أردوغان إلى أن "إس 400 تأتي في مقدمة القضايا بين تركيا والولايات المتحدة في الوقت الراهن".

وأكد أن خطوة شراء "إس 400" لم تحدث من فراغ بل كان لها ماض بدأ في عهد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، في إشارة إلى امتناع واشنطن وقتها عن بيع تركيا منظومة صواريخ "باتريوت" بذريعة أن "الكونغرس لا يسمح".

وبيّن الرئيس التركي أن نظيره الأمريكي دونالد ترامب، عبّر عن انزعاجه حيال امتناع إدارة أوباما عن ذلك. وقال إن "روسيا أبدت موقفا صادقا تمثل في موضوع الإنتاج المشترك للمنظومة وتوفير القرض إلى جانب الجدول الزمني السليم وهو ما ساهم في تسريع العملية".

ولفت إلى أن بلاده طلبت الحصول على منظومة دفاعية من شركائها أيضا باعتبارها عضو في حلف شمال الأطلسي "ناتو"، من جهة أخرىي قال الرئيس التركي إن بلاده تواصل تقديم كافة أنواع المساعدات للنازحين السوريين من مدينة إدلب "شمال غرب". وتابع "نواصل تقديم كافة أنواع المساعدات للمهجرين عبر إدارة الكوارث والطوارئ التركية آفاد ومنظمة الهلال الأحمر التركية في حين أن الغرب لا يهتم لذلك"، مضيفا أن تركيا تستضيف 3 ملايين و600 ألف لاجئ سوريي ولا يمكنها استيعاب المزيد منهم.

ولفت إلى أن القمة الثلاثية المقررة غدا حول سوريا ستركز على إنهاء موجات النزوح وتنفيذ وقف إطلاق الناري فضلا عن السيطرة على المنظمات الإرهابية بالمنطقة. وأشار إلى احتمالية عقد قمة رباعية حول سوريا بتركيا في أكتوبر المقبل تشمل أيضا كل من روسيا وألمانيا وفرنسا.

وحول المنطقة الآمنة قال أردوغان إنه سيبحث ذلك مجددا مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب. وأوضح أن جميع الدول تنظر للمنطقة الآمنة بشكل إيجابي فهي ستمكن من عودة اللاجئين السوريين في تركيا إلى بلادهم وهناك سيتم توفير كافة احتياجاتهم.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة