مظاهرات ضخمة للفلسطينيين تنتظر نائب الرئيس الأميركي
صورة: أرشيف
17 ديسمبر 2017 وكالات
وكالات
4121

تشبتا برفض القرار الادارة الامريكية بشان القدس

مظاهرات ضخمة للفلسطينيين تنتظر نائب الرئيس الأميركي

دعت حركة فتح الفلسطينيين إلى الخروج بتظاهرات ضخمة الأسبوع المقبل للاحتجاج على زيارة نائب الرئيس الأميركي مايك بنس للقدس، وللتعبير عن رفضهم اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل.


 

وأعلنت حركة فتح في بيان لها أنها تؤكد على ضرورة التظاهر تجاه بوابات القدس.

كما وجهت نداء إلى الفلسطينيين لإغلاق الطرق الالتفافية في وجه المستوطنين الاثنين والخميس القادمين، مع إعلان الجمعة المقبل " يوم غضب" في كل الأراضي الفلسطينية، رفضاً وتنديداً بالقرار الأميركي.

وتشهد الأراضي الفلسطينية احتجاجات ضخمة تأكيدا على هوية القدس، سقط فيها قتلى، فضلا عن مئات الجرحى.

ورفض الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، لقاء بنس، عقب قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وقال إن أميركا لم تعد راعية لعملية السلام.

ومن جانيه، عدّل بنس جدول زيارته المرتقبة إلى إسرائيل ليبدأ الثلاثاء عقب التصويت في الكونغرس على مشروع الإصلاح الضريبي.

وأعرب البيت الأبيض في وقت سابق عن أسفه لإلغاء مقابلة عباس مع بنس، مشيرا إلى أن السلطة الفلسطينية ترفض الحوار.

ورغم اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، تصر إدارة ترمب على أن وضع مدينة القدس النهائي متروك للتفاوض بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة