استقالة الوزير الأول الأردني، هاني الملقي
رئيس الوزراء الأردني المستقيل، هاني الملقي صورة: أرشيف
04 جوان 2018 ا.ف.ب
ا.ف.ب
5924

اثر احتجاجات شعبية طالبت بسقوط الحكومة

استقالة الوزير الأول الأردني، هاني الملقي

قدم رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي استقالته خلال اجتماع مع الملك عبد الله الثاني الاثنين في العاصمة عمان.


وتأتي استقالة الملقي بعد أيام من الاحتجاجات الشعبية والنقابية المستمرة على خلفية قرار الحكومة الأردنية رفع الضرائب وتفجر احتجاجات شعبية ضد مشروع قانون ضريبة الدخل.

وقال مصدر حكومي لوكالة الأنباء الفرنسية فضل عدم الكشف عن هويته إن "رئيس الوزراء هاني الملقي قدم استقالته بعد ظهر، الاثنين، للملك عبد الله خلال استقباله له في قصر الحسينية في عمان".

وكلف عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة عقب استقالة الملقي، الذي تعرض لانتقادات شديدة بعد إصراره على تطبيق إجراءات ضريبية جديدة، وفقا لسياسات صندوق النقد الدولي.

وتجددت التظاهرات والتجمعات ليل الأحد وحتى فجر الاثنين لليوم الخامس على التوالي في عمان ومحافظات أخرى ضد مشروع قانون ضريبة الدخل الذي ينص على زيادة الاقتطاعات الضريبية من مداخيل المواطنين.

وتجمع نحو خمسة آلاف شخص قرب مبنى رئاسة الوزراء الأردنية في عمان وسط إجراءات أمنية مشددة هاتفين "يا ملقي إسمع إسمع، شعب الأردن ما رح يركع"و"الشعب يريد إسقاط الحكومة".

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة