خبراء يناقشون مشروع قانون نموذجي لـ "أفريبول"
صورة: أرشيف
20 أكتوير 2018 الجزائر: إيمان قسمية
الجزائر: إيمان قسمية
7080

على هامش دورة استثنائية للبرلمان الافريقي

خبراء يناقشون مشروع قانون نموذجي لـ "أفريبول"

تجري بالعاصمة الرواندية (كيغالي) أعمال الاجتماع الاستشاري المتعدد الأطراف حول مشروع قانون الشرطة الإفريقية (أفريبول)، بمشاركة الجزائر ودول من الاتحاد الافريقي.


اللقاء المنظم على هامش دورة استثنائية للبرلمان الافريقي في الفترة من 18 أكتوبر إلى 03 نوفمبر 2018، ويقوم خلاله ممثلو برلمانات دول افريقية بالتنسيق مع الآلية الافريقية للتعاون الشرطي (أفريبول) ومنظمات التعاون لقادة ومحافظي أجهزة الشرطة في المنطقة، وهيئتا السلم والأمن، والشؤن القانونية في الاتحاد الافريقي، ومجلس القضاء الافريقي وهيئات أخرى معنية، بمناقشات واستشارات واسعة حول واقع التعاون في المجال الأمني بين بلدان الاتحاد الافريقي والوصول إلى مشروع قانون نموذجي لتظيم عمل جهاز (الأفريبول).

وحسب بيان للبرلمان الافريقي -نشر على صفحته الرسمية بموقع فيسبوك الجمعة-، فقد ترأست رئيسة منتدى البرلمانيات برواندا المنتخبة حديثا، هون. إغناتيان نييراركوندو، لجنة العدالة وحقوق الإنسان، التي رافعت لأجل تعزيز التشريعات الموجودة حاليا، وتطوير أداء مصالح حفظ النظام العام في دول الاتحاد الافريقي. منوهة بدور القانون النموذجي لـ (أفريبول) في تعزيز معايير عمل أداء الشرطة في القارة الافريقية ودعم جهود الاتحاد الافريقي المبذولة لأجل تحقيق الأمن والسلم، والحكم الراشد وتعزيز حقوق الانسان.

إلى ذلك باشرت هياكل الاتحاد الافريقي-وفقا للمصدر نفسه- مناقشات واسعة لقضايا مشتركة تتعلق بالأمن العمومي، والجريمة العابرة للحدود، والتحكم في الجريمة المختلفة الأشكال وتبادل المعلومات.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة