تصادم قطارين يخلف عشرات القتلى والجرحى في الاسكندرية
تصادم قطاري الإسكندرية صورة: ح.م
11 أوث 2017 وكالات
وكالات
17054

كانا يقلان ركاب في رحلة سياحية

تصادم قطارين يخلف عشرات القتلى والجرحى في الاسكندرية

قتل 36 شخصا على الأقل وجرح 123 آخرون الجمعة، في تصادم قطارين عند مدخل مدينة الإسكندرية شمال مصر.

وحدث التصادم عند منطقة خورشيد بين قطار متجه من الإسكندرية إلى بورسعيد وآخر قادما من القاهرة إلى الإسكندرية.
وقالت مصادر أمنية وطبية مصرية إن 36 شخصا قتلوا وأصيب 123على الأقل في تصادم قطارين للركاب بمدينة الإسكندرية الساحلية في شمال مصر.
وكانت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية قالت إن قطارا قادما من القاهرة إلى الإسكندرية اصطدم بقطار متجه من الإسكندرية إلى بورسعيد بمنطقة خورشيد في الإسكندرية وهو ما أسفر عن سقوط قتلى ومصابين.
ونقل التلفزيون عن مصادر بهيئة السكك الحديدية المصرية أن الحادث نجم عن "عطل فني وقع بأحد القطارين".
وأضافت وزارة الصحة في بيان أنه تم نقل المصابين إلى عدة مستشفيات في مدينة الإسكندرية.
وقال رئيس هيئة الإسعاف أحمد الأنصاري، وفق بيان وزارة الصحة، إنه فور وقوع الحادث تم إرسال 75 سيارة إسعاف مجهزة لنقل المصابين والضحايا.
وقالت هيئة السكك الحديدية إن الحادث وقع الساعة 2.15 بالتوقيت المحلي (12:15 بتوقيت جرينتش) عندما اصطدم قطار قادم من القاهرة إلى الإسكندرية بمؤخرة قطار قادم من بورسعيد إلى الإسكندرية بالقرب من محطة منطقة خورشيد بالإسكندرية.
وأضافت أن الحادث تسبب في انقلاب جرار القطار القادم من القاهرة وعربتين من مؤخرة القطار القادم من بورسعيد.
وتتكرر حوادث القطارات في مصر بسبب تقادم القطارات وقلة صيانة السكك الحديدية وضعف المراقبة. وتقع حوادث قاتلة بين قطارات وسيارات أو حافلات تعبر تقاطعات السكة الحديدية.
ووقع أبشع حادث في تاريخ السكك الحديدية في مصر في شباط/فبراير 2002 حين أدى حريق اندلع في قطار كان متجها من القاهرة إلى جنوب مصر إلى مقتل حوالى 370 شخصا.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة