الإعلان عن تشكيل قوات عسكرية مشتركة مع باكستان
صورة: أرشيف
24 أفريل 2019 ق. د/ الوكالات
 ق. د/ الوكالات
10101

الرئيس الإيراني حسن روحاني

الإعلان عن تشكيل قوات عسكرية مشتركة مع باكستان

قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، إن إيران وباكستان ملتزمتان بالكامل بتطوير العلاقات الثنائية، وليس هناك دولة ثالثة قادرة على التأثير في العلاقات الودية والأخوية بينهما.


وأضاف في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، أنه جرى الاتفاق على زيادة التعاون الأمني بين البلدين وتشكيل قوات حرس الحدود والاستخبارات في البلدين وكذلك قوة الرد السريع المشترك على الحدود المشتركة لمكافحة الإرهاب، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية.

وتمتد الحدود بينهما في محافظة سيستان بلوشستان في جنوب شرقي ايران التي شهدت هجمات متكررة استهدفت قوات الأمن الإيرانية.وتأتي زيارة خان إلى إيران، وهي الأولى منذ توليه السلطة العام الماضي، بعد أن قتل مسلحون تقول إسلام أباد إنهم يتمركزون في إيران، 14 من عناصر الأمن الأسبوع الماضي في إقليم بلوشستان الباكستاني.وقال خان إن"قائد قوات الأمن سيلتقي نظيره هنا ويناقشان التعاون الأمني"، ولم ترد تفاصيل حول القوة المشتركة.

وفيشهر مارس الماضي، طالب روحاني بأن تتحرك باكستان"بشكل حاسم ضد الإرهابيين المعادين لإيران" وذلك في أعقاب هجوم في 13 فيفري أدى إلى مقتل 27 من عناصر الحرس الثوري في سيستان بلوشستان.

وقالت إيران إن انتحاريا باكستانيا نفذ الهجوم الذي تبنته جماعة"جيش العدل" الجهادية التي تقول طهران إنها تشن عملياتها بشكل كبير انطلاق من قواعد في باكستان والسبت، قالت إسلام أباد إن لديها أدلة على أن"العناصر الإرهابية" التي شنت الهجوم في بلوشستان"لديها معسكرات تدريب وقواعد لوجستية داخل مناطق إيرانية محاذية لباكستان".وينشط إسلاميون وكذلك انفصاليون من اتنية البلوش في بلوشستان، أفقر الأقاليم الباكستانية.

وأضاف روحاني"أنا سعيد لأن رئيس الوزراء الباكستاني أعلن أن باكستان لم ولن تشارك في أي تحالف، وأن إرادة البلدين ستبني على التنمية والأمن في المنطقة"، دد على أن"لا دولة ثالثة" يمكنها أن تسيء إلى العلاقات الإيرانية الباكستانية، في إشارة على ما يبدو إلى الولايات المتحدة وسياستها لعزل إيران، قائلا إن طهران على استعداد لتعزيز علاقات التجارة والأعمال مع إسلام أباد.وأضاف"في الوضع الحالي على دول المنطقة أن تتخذ القرار وتخطط من أجل مصالحها بشكل منفصل ومباشر".

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة