كندا ضيفة شرف "فيبدا 11"
صورة: أرشيف
07 جويلية 2018 أمينة توزي
أمينة توزي
3540

يضم دورات تكوينية ومسابقات دولية

كندا ضيفة شرف "فيبدا 11"

أكدت محافظة المهرجان الدولي للشريط المرسوم، دليلة ناجم عن تاريخ تنظيم "الفيبدا" الذي سيكون في الفترة الممتدة من الثاني إلى السادس أكتوبر، وهذا في ندوة صحفية عقدتها، بخيمة رياض الفتح، مضيفة أنه سيتم بهذه المناسبة، تنظيم ورشات تكوينية ومسابقات، في حين ستكون كندا، ضيفة شرف هذه الطبعة.


أكدت دليلة ناجم، محافظة المهرجان الدولي للشريط المرسوم، خلال ندوتها الصحفية، إلى حث محافظة المهرجان، دور النشر لمساعدة فناني الشريط المرسوم خاصة الشباب منهم، وكذا توزيع أعمالهم في أرجاء الوطن، خاصة أن الشباب يهتم كثيرا بهذا الفن وهو ما ظهر جليا خلال النشاطات المخصصة للشريط المرسوم والمونغا، والتي نظمت في أكثر من منطقة مثل تيزي وزو وبجاية وغيرها. 

وتأسفت المتحدثة لتراجع عدد دور النشر المتخصصة في طبع كتب الشريط المرسوم والمونغا، لتنتقل إلى فعاليات تنظيم الطبعة الحادية عشر لـ"فيبدا"، والتي ستنطلق في الثاني من أكتوبر وإلى غاية السادس من نفس الشهر من السنة الجارية، فقالت إنه تم اختيار كندا، ضيفة شرف هذه الطبعة، في حين سيتم تنظيم ورشات تكوينية، وهو الأمر الذي غاب في الطبعة الفارطة.

وفي هذا السياق، أشارت المحافظة إلى تنظيم ثلاث دورات تكوينية، الأولى حول أفلام الحركة من تأطير فنانة مختصة من منطقة أنقولام فرنسا، والثانية حول كتابة السيناريو والثالثة موجهة لفئة الأطفال من 8 إلى 12سنة، بتوقيع بشرى المتحصلة على عدة جوائز في دورات الفيبدا.

أما عن المسابقات التي تنظمها الفيبدا، فتم إطلاق مسابقة دولية، حدد آخر أجل لتسلم المشاريع نهاية شهر أوت القادم، وسيكون رد أعضاء لجنة التحكيم في 25 سبتمبر المقبل، وسيتحصل الفائز بجائزة أفضل ألبوم على عشرة ملايين سنتيم، في حين يظفر الفائز بجائزة أفضل ألبوم باللغة الفرنسية على 8 ملايين سنيتم، أما الفائز بجائزة أفضل مشروع، فينال 6 ملايين سنتيم، وأفضل فانزين أو جريدة الشريط المرسوم، فيظفر بخمسة ملايين سنتيم.

بالمقابل، تنظم الفيبدا ثلاث مسابقات محلية، الأولى تحمل اسم مسابقة المواهب الشابة ومخصصة للمواهب التي تبلغ من العمر 18 إلى 35 سنة، وفي هذا الصدد، يتحصل الفائز على جائزة التميز  بقيمة مالية تقدر بـ2500 يورو، يقدمها له الاتحاد الأوروبي، إضافة إلى دورة تكوينية لمدة عشرة أيام ببلجيكا، أما الفائز بالجائزة الأولى فينال 15 مليون سنتيم مهداة من بنك سوسيتي ألجيري، والفائز بالجائزة الثانية يظفر بأربعة ملايين والثالث بمليونين ونصف مليون سنتيم. أما مسابقة آمل مدرسية فيتحصل الفائز بجائزتها الأولى على خمسة ملايين سنتيم، والثاني على أربعة ملايين والثالث على ثلاثة ملايين. مع العلم أن هذه الجوائز من تمويل الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة.

وقدمت دليلة خلال الندوة الصحفية، شريط مرسوم عبارة عن شراكة بين الفيبدا والمعهد الفرنسي بالجزائر، تحت عنوان "الجزائر العاصمة، مرسومة" بقلم كل من الكاتب الجزائري لاندالو والكاتب الفرنسي جوال أليساندرا ورسومات أرزقي لعربي، وهذا بمناسبة مرور عشر سنوات على تنظيم الفيبدا.

وفي هذا الصدد، نوّه السيد غريغور ترومال مستشار التعاون والنشاط الثقافي ومدير المعهد الفرنسي بالجزائر، بهذا التعاون الذي أسفر عن ميلاد شريط مرسوم، مضيفا أن المعهد الفرنسي يدعم "الفيبدا" ويشجع الشباب المهتم بهذا الفن.

أما السيد كرك دانيال جوغيد، المستشار السياسي لسفارة كندا، فقد أكد على اهتمام كندا باختيارها ضيف شرف للطبعة الحادية عشر للفيبدا، مضيفا أنها ستخصص برنامجا ثريا للمشاركة في هذا الحدث خاصة أنها تشهد حركة فنية كبيرة للشريط المرسوم وألعاب الفيديو والكوزبلاي.

رأيك في الموضوع

التعليقات ملك لصاحبها ولا تخص الجريدة